شرح كتاب مناهل العرفان في علوم القرآن:معنى نزول القرآن على سبعة أحرف

2011-01-08

زكريا حسينى

المحاضرات شرح كتاب مناهل العرفان في علوم القرآن
المحاضرة الخامسة عشر: معنى نزول القرآن على سبعة أحرف.
وتشتمل على:-
1- أن السبعة أحرف نزل على سبعة أحرف للتوسعة والتيسير.
2- أن المقصود بالسبعة أحرف المراد به العدد على حقيقته.
3- ليس المقصود أن كل كلمة تقرأ على سبعة أوجه، قد تقرأ على ستة أوجه، أو على وجه واحد.
4- المقصود بسبعة أحرف أي على سبع لغات أو لهجات لطريقة أداء الكلمة أو أداء الحرف.
5- الوجوه السبعة في المذهب المختار.
6- الكلام لا يخرج عن سبعة أحرف في الاختلاف:
الأول: اختلاف الأسماء من إفراد وتثنية وجمع وتذكير وتأنيث.
الثاني: اختلاف تصريف الأفعال من ماض ومضارع وأمر.
الثالث: اختلاف وجوه الإعراب.
الرابع: الاختلاف بالنقص والزيادة.
الخامس: الاختلاف بالتقديم والتأخير.
السادس: الاختلاف بالإبدال.
السابع: اختلاف اللغات يريد اللهجات كالفتح والإمالة والترقيق والتفخيم والإظهار والإدغام.
عدد المشاهدات 2505