أنصار السنة المحمدية
لجنة الدعوة
اللجنة العلمية
اللجنة الاجتماعية
مكتبة مجمع التوحيد
البحوث و الخطب
شارك معنا
اتصل بنا
التلاوات القـرآنية
الدروس والخطب
مقالات العلماء والمشايخ
رسائل ومطويات
قسم البحوث الشرعية
الخطب المنبرية المكتوبة
بيانات مجلس شورى العلماء
فتاوي معاصرة هامة
اعلانات وأخبار الموقع
سلسلة الواعظ
سلسلة زاد الواعظين
صفوت نور الدين (298)
صفوت الشوادفى (153)
زكريا حسينى (189)
جمال المراكبى (237)
محمود مرسي (38)
محمد حسانين (85)
أحمد سليمان (694)
على حسين (23)
صلاح الدق (16)
صبرى عبد المجيد (368)
يحيى زكريا (366)
أكرم عبد الله (163)
محمد عبد العزيز (271)
أبو الحسن المأربي (1)
عبد الرحمن السديس (1)
محمد سيف (27)
خالد السبت (1)
محمد الخضير (2)
احمد عماد (1)
أحمد الإبزاري (11)
الازهر الشريف
موقع أنصار السنة المحمدية
موقع د/ جمال المراكبى
مناظرة حول الحجاب_1
مناظرة حول الحجاب_2
حقد أهل الشرك وسفاهة الأغبياء
خطبة عيد الفطر 1428 هـ
مناظرة حول الحجاب_3
مواقف من حياة الشيخ صفوت نور الدين
سورة الفاتحة وما تيسر من سورة الكهف [ الآيات 21 حتى 44 ] براوية ابن ذكوان عن ابن عامر
نهاية رمضان والاستقامة على طريق الرحمن
أشد الفتن
شرح العقيدة الواسطية_ المحاضرة الأولي

الروابط المباشرة للدروس


 

 شهر ذو القعدة 1438هـ


 الصادون عـن السبيل - افتتاحية عدد ذو القعدة 1438هـ من سلسلة الواعظ

والمدعوون ليسوا على طريقة واحدة أو منهاج واحد صحيح فمنهم المقبل ومنهم المدبر ومنهم الرأس في قومه ومنهم المرؤوس ومنهم التابع ومنهم المتبوع ومنهم الموافق ومنهم المخالف ومنهم القريب ومنهم البعيد


 خطبة : خذ من أموالهم صدقة - عدد ذو القعدة 1438هـ من سلسلة الواعظ

من حكمة ربنا تعالى أن فاوتَ بين العباد في أرزاقهم كما فاوتَ بينَهم في أخلاقهم، وله الحكمة في تفاوت الخلق في أرزاقهم، فإنه فاوتَ بينَهم فجَعل أغنياءَ وفقراء، بل جعل الأغنياءَ متفاوتين في قدر الغنى، كما أن الفقراءَ متفاوتون في قدر الفقر، قال تعالى مبيِّنًا ذلك وأنه يبسط الرزق لمن يشاء: {قُلْ إِنَّ رَبّى يَبْسُطُ الرّزْقَ لِمَن يَشَاء وَيَقْدِرُ وَلَاكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ }[سبأ: 36]، لا يعلمون هذه الحقيقة، لا يدركون كُنهَها، والله جل وعلا هو العليم الحكيم الذي يقسم رزقَه بين عباده على كمال الحكمة والعلم والرحمة والعدل.


 خطبة : الحج المبرور - عدد ذو القعدة 1438هـ من سلسلة الواعظ

إن شعيرة الحج من الشعائر التي لها مكانتها في الإسلام، فهو ركن من أركان الدين، وهو أكثر العبادات جهدا ومشقة وكلفة لذلك جعل الله تبارك وتعالى فرضيته على المسلم المكلف مرة في العمر إلا أن يتطوع؛ ورتَّبَ على فعله آثارا عظمية منها مغفرة الذنوب والفوز بالجنة؛ ولكن هذه الآثار وغيرها مشروطة بأن يكون حجا مبرورا؛ فما هو الحج المبرور وما حقيقته وكيف السبيل إليه وما هي علاماته


 خطبة : رحلة الأشواق وحنين المشتاق - عدد ذو القعدة 1438هـ من سلسلة الواعظ

عندما تهل علينا أشهر الحج المباركة ونتذكر قول الله تعالى: { الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ فَمَنْ فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللَّهُ وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ} [البقرة: 197] وتهفو القلوب وتشتاق الأرواح إلى تلك البقعة الطاهرة الطيبة، حينها تنهمر الدموع وتسكب العبرات، وتتقطع النفوس شوقا إلى مغفرة رب البريات،


 خطبة : كيف يؤدي المسلم الحج والعمرة - عدد ذو القعدة 1438هـ من سلسلة الواعظ

فإن أحسن ما يؤدي به المسلمُ مناسكَ الحج والعمرة، أن يؤديَها على الوجه الذي جاء عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لينال بذلك محبة الله ومغفرته: {قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ} [آل عمران: 31].

اجعلني صفحة البداية
أضفني إلى المفضلة

 
 
© جميع الحقوق محفوظة لموقع التوحيد دوت نت 2006 - 2018   برمجة: ميدل هوست
2018