أنصار السنة المحمدية
مسجد التوحيد
لجنة الدعوة
اللجنة العلمية
اللجنة الاجتماعية
مكتبة مجمع التوحيد
البحوث و الخطب
شارك معنا
اتصل بنا
التلاوات القـرآنية
الدروس والخطب
مقالات العلماء والمشايخ
رسائل ومطويات
قسم البحوث الشرعية
الخطب المنبرية المكتوبة
بيانات مجلس شورى العلماء
فتاوي معاصرة هامة
اعلانات وأخبار الموقع
سلسلة الواعظ
صفوت نور الدين (298)
صفوت الشوادفى (153)
زكريا حسينى (189)
محمود مرسي (38)
جمال المراكبى (213)
محمد حسانين (85)
أحمد سليمان (687)
على حسين (23)
صلاح الدق (16)
صبرى عبد المجيد (368)
يحيى زكريا (360)
أكرم عبد الله (162)
محمد عبد العزيز (268)
أبو الحسن المأربي (1)
عبد الرحمن السديس (1)
محمد سيف (27)
خالد السبت (1)
محمد الخضير (2)
احمد عماد (1)
أحمد الإبزاري (1)
موقع أنصار السنة المحمدية
موقع مجلة التوحيد
موقع د/ جمال المراكبى
موقع مسجد التوحيد بالعاشر
شبكة مواقع أنصار السنة
مناظرة حول الحجاب_1
مناظرة حول الحجاب_2
حقد أهل الشرك وسفاهة الأغبياء
خطبة عيد الفطر 1428 هـ
مناظرة حول الحجاب_3
مواقف من حياة الشيخ صفوت نور الدين
سورة الفاتحة وما تيسر من سورة الكهف [ الآيات 21 حتى 44 ] براوية ابن ذكوان عن ابن عامر
نهاية رمضان والاستقامة على طريق الرحمن
شرح العقيدة الواسطية_ المحاضرة الأولي
أشد الفتن

الروابط المباشرة للدروس


 

 مقالات فضيلة الشيخ محمد صفوت نور الدين

≡ سلسلة مقالات الوصية بصالح الأعمال
≡ سلسلة مقالات التربية بين الأصالة والتجديد


 من أقوال علماء الجماعة- ضرر البدع

البدع أضر على المسلمين من المعاصي ، فينبغي أن نخاف من وقوعنا في المعصية وأن يكون خوفنا من انتشار البدع أكثر،


 صوم الست من شوال

عن أبى أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر " .( رواه مسلم ) . هذا الحديث يدل على فضل عظيم وعطاء كريم من الله سبحانه، وعلى المسلم : أن يتعرض لهذا العطاء الوافر من الله سبحانه، ولا يحرم نفسه من ذلك .


 كفارة من جامع زوجته في نهار رمضان

أخرج البخاري ومسلم وأصحاب السنن عن أبي هريرة رضي الله عنه قال بينما نحن جلوس عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ جاءه رجل، فقال: يا رسول الله هلكتُ، قال: ( مال لك ؟ ) قال: وقعتُ على امرأتي وأنا صائم في رمضان،...


 رمضان شهر الصالحات

الحمد لله في بدء كل أمر، وفى وسطه، وعند منتهاه. فإن العبد إذا عرف نِعم الله عليه لم يزل له حامداً شاكراً مسبحاً. ومن ذنوبه تائباً مستغفراً. والكيّس في الدنيا يتحرى أوقات عمله، فيتحرى موسم المطر لبذره وغرسه، وموسم الإثمار لجنيه وحصاده. ويتحرى شروق الشمس لما يحتاج فيه إلى الضوء، ودخول الليل لما يحتاج السكون. وهكذا. وهذا رمضان أقبل، وهو موسم الخيرات المجتمعة، فمن اغتنم فاز، ومن ضيعه فقد ضيع خيراً كثيراً.


 ‏رمضان شهر التقوى

يقول الله سبحانه وتعالى [ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى ‏الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ] [ البقرة : 183 ] فالصيام من أكبر أسباب التقوى؛ لأن فيه امتثال أمر الله تعالى واجتناب نهيه، ‏فمما اشتمل عليه من التقوى أن الصائم يترك ما حرم الله عليه من الأكل والشرب ‏والجماع ونحوها...


 الصوم للمسافر

لما كان السفر غالبًا فيه المشقة خفف رب العزة سبحانه بعض التكليفات؛ من ذلك رخصة الفطر في نهار رمضان ، وهي مستحبة لقوله - صلى الله عليه وسلم - : ( ليس من البر الصيام في السفر ) ، وهذه الرخصة لا تقتصر على من نالته المشقة في السفر فحسب، بل هي له ولمن لم يشق عليه السفر. ورخصة الفطر في السفر ثابتة بقوله تعالى : ( وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَر ) [ البقرة : 184]


 عرض القرآن فى ليالى رمضان

عن ابن عباس (1) رضى الله عنهما قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أجود الناس بالخير . وكان أجود ما يكون فى رمضان حين يلقاه جبريل ، وكان يلقاه فى كل ليلة من رمضان ، فيدارسه القرآن ، فلرسول الله صلى الله عليه وسلم أجود من الريح المرسلة .( رواه البخاري ومسلم )


 الصوم في غير رمضان

شهر رمضان شهر التقوى والصوم، يعين العبد على نفسه، فيلزمها التقوى، ولقد جاءت آيات الصيام في سورة [ البقرة ] مفتتحة بقوله تعالى :[ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ‏ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُم تَتَّقُونَ ] [ البقرة : 183 ]، لذلك كان صوم رمضان تهذيبًا وتدريبًا للمسلم، وتعليمًا وتمرينًا له على الصبر وحسن الخلق الذي يبقى له مصاحبـًا في سائر حياته؛ لذلك جاءت أحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم تبين المعنى التربوي في الصوم . منها ما أخرجه البخاري عن أبي هريرة، رضي اللَّه عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: [ من لم يدع قول الزور والعمل به والجهل فليس للَّه حاجة أن يدع طعامه وشرابه ]. [ أخرجه البخاري : 1903 ، 6057 ] .


 العلم بين الإسلام والعلمانية

يقول رب العزة سبحانه فى أول وحيه على خاتم رسله : " اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ * الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ " . انظر أيها المسلم الكريم رعاك الله وسدد خطاك كيف بدأ ربنا الأكرم وحيه بالهداية ، فبدأ إنزال القرآن الكريم بهذه الآيات البينات التى جاءت شاملة لتعريف العبد بربه ثم بنفسه ثم بسبيل فلاحه فى العلم والعمل وتصحيح القصد ...


 حكم إقامة القبور في المساجد (تعليق على فتوى)

نشرت مجلة (نور الإسلام) التي تصدرها هيئة علماء الوعظ والإرشاد بالأزهر في عددها الصادر في ربيع الأول 1403 في باب (يسألونك) ما يلي: (يسأل المواطنون من أهل دلهمو منوفية فيقولون: في القرية مسجد به ضريح لأحد الأولياء في الجانب الغربي منه. وحدث توسيع للمسجد حتى أصبح الضريح في وسط المسجد من جهة الغرب. فهل يجوز نقل الضريح من مكانه؟)....


 حجاج بيت الله وهموم العالم الإسلامي

الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على محمد وآله وصحبه . وبعد : يقول رب العزة سبحانه في سورة البقرة : ( الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ فَمَنْ فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللَّهُ وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَاأُولِي الْأَلْبَابِ ) [ البقرة : 197] .


 الصبر في الدعوة إلى الله

إن واجب الدعوة إلى الله تعالى هو الواجب العام الذي يشمل أفراد الأمة جميعًا . قال تعالى : ( قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِين ) [ يوسف : 108 ] . فكل مسلم مأمور بالدعوة إلى الله تعالى ؛ لأنه من أتباع النبي - صلى الله عليه وسلم - ، والآية الكريمة تبين سبيل النبي - صلى الله عليه وسلم - وهو الدعوة على بصيرة ، ويقول : ( أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي ) [ يوسف : 108 ] ، ونحن أتباعه ، فالدعوة واجبة علينا .


 واجب الدعوة

إن واجب الدعوة يقوم على عاتق كل مسلم يرتاد المساجد ويقيم الصلاة لقول الله تعالى: " قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ ".


 الندرة .. والوفرة .. والكفاية

الحقيقة أن الله بنى الكون على الوفرة ، أما الندرة فهي ظاهرة لها أسبابها وعلاجها ، فمن أسباب الندرة التكاسل والتظالم والإهمال ...


 أهي حرية الكلمة أم تبشير بدين الخوارج

إن الأمور الإعتقادية لا تؤخذ بالأهواء ولكن بالنقل الصحيح من القرآن والسنة وما كان عليه حال الرسول - صلى الله عليه وسلم - وأصحابه ومن تبعهم بإحسان. وأن العقيدة السليمة أساس النجاة في الحياة الدنيا والآخرة وأن ما نعانيه اليوم من مفاسد تعمل باسم الدين من الفرق الحديثة والقديمة بل ومفاسد الدنيا في البيع والشراء والنساء أصله فساد الاعتقاد.


 التأليف بين التقريب والتفكير

لقد بعث الله سبحانه وتعالى رسولا كريما أنزل عليه القرآن الكريم وأمره أن يعمل بالكتاب ثم أمر الناس أن يعملوا بالكتاب على مقتضى علم الرسول فصارت القدوة للناس كاملة في النص والتطبيق العملي فقال تعالى : ( لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ ) وقال صلى الله عليه وسلم لأحد أصحابه : (أو مالك فيّ أسوة) ثم كان الأصحاب يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم .


 الحضارة والكيان الإنساني

قامت الحضارة الحديثة على الفكر البشري والإبداع العقلي بالنظر في الخواص التي أودعها الله سبحانه في المادة ؛ فاستفادوا منها في الصناعات المختلفة ، فكان من نتاج ذلك مراكب تنقل أجسامهم ، قال تعالى عنها : ( وَيَخْلُقُ مَا لَا تَعْلَمُون )[النحل : 8] ، وكان منها أجهزة أخرى تنقل أصواتهم وصورهم ، وثالثة تنقل أوراقهم وكتابتهم ، وكان منها ما نراه اليوم من الأجهزة الحديثة المتنوعة التي خرجت من إبداع العقل البشري . وينبغي ألا ننسى أن هذه الخواص أودعها الله في المادة فنذكره ونسبحه عند التعرف عليها ، من فعل ذلك فهم العلماء ؛ لقوله تعالى : ( إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ )[فاطر :28] ، فكل علم لا يذكَّر الله ولا يزيد صاحبه خشية لله فليس بعلم .


 النعم والاستدراج

الكثير من الناس - إلا من رحم ربي - يفتن بتفاوت حظوظ الدنيا في المال والمتاع والعرض الفاني ، فترى الرجل يعبر بلسانه عن أن الله يحبه ويرضى عنه مستدلاً على ذلك ببسطة الرزق ، وسعة العيش ، وكثرة المتاع أو قوة البدن ، وكثرة الأهل والعشيرة والأشياع والأتباع ، يظنون أن أكثرهم حظًا في الدنيا هم أقربهم من الله منزلة وأرفعهم درجة ، كأنهم يظنون رضوان الله في عطاء الدنيا ، وذلك الفهم وحي هوى ، ووسوسة شيطان . فالنبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( إنه ليأتي الرجل السمين العظيم يوم القيامة لا يزن عند الله جناح بعوضة ) . [ متفق عليه عن أبي هريرة ]


 الحجاب الشرعي للمرأة المسلمة (الحلقة الأولى)

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه ، أما بعد: فيقول جل وعلا: { وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ }. ويقول صلى الله عليه وسلم: «ما تركت بعدي فتنة أضرّ على الرجال من النساء». [حديث صحيح]. وقد صحّ عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «إن الدنيا حلوة خضرة، وإن الله مستخلفكم فيها، فناظر كيف تعملون، فاتقوا الدنيا، واتقوا النساء، فإن فتنة بني إسرائيل كانت في النساء».


 الحجاب الشرعي للمرأة المسلمة (الحلقة الثانية)

من الأدلة القرآنية على احتجاب المرأة وسترها جميع بدنها بما في ذلك وجهها، قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلاَبِيبِهِنَّ}، فقد قال غير واحد من أهل العلم: إن معنى: يدنين عليهن من جلابيبهن: أنهن يسترن بها جميع وجوههن، ولا يظهر منهن شيء إلا عين واحدة، تبصر بها، وممن قال به ابن مسعود وابن عباس، وعبيدة السّلمانى، رضي الله عنهم، وغيرهم.


 اقرأ باسم ربك

( اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ(1) خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ(2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ(3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ(4) عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ(5) ) . هذه الآيات الخمس هي أول ما نزل من القرآن الكريم على النبي صلي الله عليه وسلم وبدأت بفعل الأمر اقرأ الذي يفيد أن النبي صلي الله عليه وسلم مأمور بالعلم ومأمور بالعمل أيضًا فالقراءة عمل وعلم معًا . وأن ذلك العلم هو شرع رب العالمين الذي خلقهم وفي هذا لفت للأنظار أن تتدبر وتقارن بين الخلق والشرع .


 المصير الجليل ودقيق العمل

فينبغي على العبد المسلم أن يعرف أن الأعمال موزونة عليه فلا يهمل ذلك الوزن وأن تكون غايته تحصيل الحسنات لأن ربه ذكرها في كتابه حين لم يذكر السيئات فلا ينبغي أن نهمل ما ذكره الله سبحانه ولا نستصغره ولا نحقره ، وعلينا أن نتذكر قول النبي-صلى الله عليه وسلم- : (إن الشيطان قد أيس أن يعبد بأرضكم هذه ، ولكنه رضي منكم بما تحقرون )


 من أحكام البيع

أخرج البخاري ومسلم في ( صحيحهما ) عن حكيم بن حزام ، رضي الله عنه ، قال : قال ‏رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( البيعان بالخيار ما لم يتفرقا - أو قال : حتى يتفرقا- ‏فإن صدقا وبينا بورك لهما في بيعهما ، وإن كتما وكذبا محقت بركة بيعهما ) . ‏


 المال بين الرشاد والفساد

الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على خير من بلغ عن ربه ، فجاءنا بشرع كامل ، جاء فيه الحكم الحكيم ، والأمر الرشيد ، والخير العميم ، يفصل به في كل أمر ، وكان من أوضح ذلك : أن حكم الله سبحانه في الأموال حكمًا شاملاً : نظم البيع والشراء ، والدين و القراض ، والصدقة والإحسان ، وشمل الزكاة والنفقة و الكفارات والديات وغير ذلك ، إلا أن كثيرًا من الناس شعروا بقيود الشرع كأنها تكبله وتغله ولا تطلق يده ، فمنهم من قبلها بغير قناعة في نفسه ولكن قبلها لأنها شرع الله ، وعمل بها و التزمها ، و هذا أمارة الإيمان وإن لم يكن ذلك هو كمال الإيمان .


 الصلاة صلة بين العبد وربه

الحمد لله ، خلق الإنسان وصوره فأحسن خلقه وتصويره ، فتبارك الله أحسن الخالقين ، وشرع له من الدين ما يصلح به أمره حالاً ومعادًا ، فهو الذي قال : ( الرَّحْمَنُ(1)عَلَّمَ الْقُرْءَانَ(2)خَلَقَ الْإِنْسَانَ ) [ الرحمن : 1 - 3] ، ثم اصطفى الله من خلقه رسلاً أوحى إليهم بشرعه ليكونوا للناس قدوة يسيرون على منهجهم ، ويتعلمون من مسالكهم ، وجعل خاتمهم النبي الأمين محمدًا صلى الله عليه وسلم ، ثم جعل الله له في الأرض بيوتًا ، من دخلها حل على الرحمن ضيفًا ، فأمر برعايتها ، ونهى عن إزعاج من دخلها ، وأمرنا أن نؤمنه ، فجعل لها حرمة وأمر بصيانتها...


 الإنسان ضعيف

الأسباب الشرعية لا يستمد منها إلا المؤمن ، وهي لا تترك شيئًا إلا دخلته ، فلما ضاق نوح بقومه قال : ( أَنِّي مَغْلُوبٌ فَانْتَصِر ) [ القمر : 10] ، فنصره الله سبحانه ، فصنع للسفينة بحرًا ، ولما ألقي إبراهيم في النار ويونس في البحر نجاهم الله بالذكر والدعاء ؛ لذا شرع الله سبحانه صلاة الاستخارة ، وصلاة الاستسقاء ، وسن الرسول - صلى الله عليه وسلم - لمن حَزبه أمر ، فكان يفزع للصلاة كلما حزبه أمر ، فباب الله مفتوح في الدعاء والاستغاثة لمن أراد ، والله عزيز لا يُغلب ، حكيم في شرعه وقدره ، وهو على كل شيء قدير .


 الكون والشرع

فالله وزع الأرزاق بالقدر بين الناس يرزقهم سبحانه ، فمن الناس من يرزقهم الله بقدرة أودعها فى أرض منبتة أو مواد قابلة للتشكيل بصنعها ، أو تجارة يقدر لها ربحاً أو قوة فى يد العامل أو قدرة فى ذهن المفكر ، فهذا يرزقه الله بأرضه ونباته ، وهذا بصنعته ، وذاك بتجارته ، وهذا بعمل يده ، وكل ذلك بتقدير الله سبحانه ، ثم قدر الله سبحانه أن يكون من الناس من يفقد الأرض والصنعة والتجارة والقوة . فكيف يجد هذا أسباب عيشه ؟


 المسلم وعرين الأسد

يحكى أن كلباً شَرِهاً فى غابة ، استمر فى الأكل حتى سمن ، وكبر جسمه ، ورأى ضخامة صورته ، فخال فى نفسه قوة ، ونبح من حوله بعض الكلاب من الأقزام ، فأخذوا يغرونه بنفسه ، ويقولون : يجب أن تكون أنت ملك الحيوانات ، فإما أن يقسم لك الأسد مملكته أو ينزل عنها ، فإن أبى عليك ذلك ، فإنك تغلبه وتكسره ، فأنت الآن أقوى منه ، لعله الآن صار عجوزاً ضعيفاً لا يقدر على غلبتك ، فرح الكلب ، وأسرع إلى عرين الأسد ، وأخذ ينبح على الأسد ، يطلب أن يخرج إليه لينازله فأكثر من النباح ، ...


 الأضحية

عن البراء بن عازب ، رضي الله عنه ، قال : خرج النبي ، صلى الله عليه وسلم ، يوم أضحى ، فصلى العيد ؛ ثم أقبل بوجهه ، وقال : ( إن أول نسكنا في يومنا هذا أن نبدأ بالصلاة ، ثم نرجع فننحر ، فمن صلى صلاتنا ونسك نسكنا فقد أصاب النسك ، ومن نسك قبل الصلاة فإنما هو لحم عجله لأهله ليس من النسك في شيء ) ...


 عيدان

أخرج البخاري ومسلم عن أبي بكرة، رضي الله عنه ، قال : (شهران لا ينقصان ؛ شهرا عيد رمضان وذو الحجة) . الحديث أخرجه البخاري في كتاب الصيام، باب شهرا عيد لا ينقصان. وأخرجه مسلم في كتاب الصيام، باب معنى قوله صلى الله عليه وسلم: (شهرا عيد لا ينقصان).


 الاعتكاف

الاعتكاف لغة: لزوم الشيء، وحبس النفس عليه، أو هو: حبس النفس عن تصرفات ‏مخصوصة يؤديها عادة، ويطلق على الحبس على الخير كما في قوله تعالى : ( وَالْمَسْجِدِ ‏الْحَرَامِ الَّذِي جَعَلْنَاهُ لِلنَّاسِ سَوَاءً الْعَاكِفُ فِيهِ وَالْبَادِ ) [ الحج : 25] ، كما يطلق على ‏الحبس على الشر ، في مثل قوله تعالى : ( مَا هَذِهِ التَّمَاثِيلُ الَّتِي أَنْتُمْ لَهَا عَاكِفُونَ ) [ ‏الأنبياء : 52] ، وقوله تعالى : ( يَعْكُفُونَ عَلَى أَصْنَامٍ لَهُمْ ) [ الأعراف : 138] ، وقوله ‏سبحانه : ( وَانْظُرْ إِلَى إِلَهِكَ الَّذِي ظَلْتَ عَلَيْهِ عَاكِفًا ) [ طه : 97] .‏


 غزوة الفتح وصوم رمضان

قد غزا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بدرًا، والفتح في رمضان، ورجع من تبوك في رمضان، وكانت غزوة الفتح في رمضان من العام الثامن للهجرة حيث خرج رسول الله - صلى الله عليه وسلم - من المدينة في رمضان، فمضى صائمًا، والناس معه صيام ، حتى بلغ عسفان قيل له: يا رسول الله إن الصوم قد شق على الناس، وهم ينظرون إليك، فركب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - راحلته ثم أتي بقدح من لبن ( أو ماء ) فشرب فأفطر الناس، ثم نزل بعد ذلك بهم منزلاً، فقال : ( إنكم قد دنوتم من عدوكم والفطر أقوى لكم )، فعلم الناس أنها رخصة، أي: وقد اقتربوا من العدو ،


 وصل ما بعد رمضان

أخرج الجماعة عن أبي هريرة، رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( ينزل ربنا تبارك وتعالى في كل ليلة إلى السماء الدنيا، حين يبقى ثلث الليل الآخر، فيقول: من يدعوني فأستجيب له ؟ من يسألني فأعطيه ؟ من يستغفرني فأغفر له ؟ )...


 الصحابة أئمة الهدى (1)

النجوم أمنة للسماء، فإذا ذهبت النجوم أتى السماء ما توعد. وأنا أمنة لأصحابي ، فإذا ذهبتُ أتى أصحابي ما يوعدون . وأصحابي أمنة لأمتي فإذا ذهب أصحابي أتى أمتي ما يوعدون


 الصحابة أئمة الهدى (2)

النجوم أمنة للسماء، فإذا ذهبت النجوم أتى السماء ما توعد. وأنا أمنة لأصحابي ، فإذا ذهبتُ أتى أصحابي ما يوعدون . وأصحابي أمنة لأمتي فإذا ذهب أصحابي أتى أمتي ما يوعدون


 لمحة في حجة الوداع

عن عون بن أبي جحيفة عن أبيه (1) قال : دفعت إلى رسول الله - صلي الله عليه وسلم - وهو بالأبطح (2) في قبة حمراء من أدم وكان بالهاجرة ، ورأيت بلالاً خرج فنادى بالصلاة، فجعلت أتتبع فاه ههنا وههنا بالأذان ، ثم دخل فأخرج فضل وضوء رسول الله - صلي الله عليه وسلم - ، ورأيت الناس يبتدرون ذاك الوضوء ، فمن أصاب منه شيئًا تمسح به ، ومن لم يصب منه شيئًا أخذ من بلل يد صاحبه ، ثم رأيت بلالاً دخل فأخذ عنزة فركزها بين يدي رسول الله - صلي الله عليه وسلم - ، وأقام الصلاة ، وخرج النبي - صلي الله عليه وسلم - في حلة حمراء مشمرًا كأني أنظر إلى وبيص ساقيه ، فركز العنزة ثم صلى إلى العنزة بالناس الظهر ركعتين والعصر ركعتين ....


 الحج عرفة

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " من شهد صلاتنا هذه ووقف معنا حتى نرفع وقد وقف قبل ذلك بعرفة ليلاً أو نهاراً فقد تم حجه وقضى تفثه "


 الحج عن الغير

عن ابن عباس ، رضي الله عنهما ، أن امرأة من جُهينة جاءت إلى النبي - صلي الله عليه وسلم -، فقالت : إن أمي نذرت أن تحج ولم تحج حتى ماتت ، أفأحج عنها ؟ قال : ( نعم حجي عنها ، أرأيت لو كان على أمك دين أكنت قاضيته ؟ اقضوا الله ، فالله أحق بالوفاء ) .


 من أحكام البيع - الحلقة الأخيرة - ‏

البركة ثبات العطاء ودوامه ونماؤه وزيادته وبلوغ السعادة واليُمن فيه ، والمحق النقصان ‏وذهاب البركة والخير ، ومن المحق الخفي أن تلد الإبل الذكور ، ولا تلد الإناث ؛ لأن فيه ‏انقطاع النسل وذهاب اللبن .‏والمحق الإبطال والمحو والنقصان ، قال تعالى : ( يَمْحَقُ اللَّهُ الرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ ) [‏البقرة : 276] ، في الحديث : ( الحلف منفقة للسلعة ، ممحقة للبركة ) .‏


 من أحكام البيع - الحلقة الثالثة -

في الحديث ( إذا تبايع الرجلان فكل واحد منهما بالخيار ما لم يتفرقا وكانا ‏جميعًا ، أو يخير أحدهما الآخر فتبايعا على ذلك ، فقد وجب البيع ، وإن ‏تفرقا بعد أن يتبايعا ولم يترك واحد منهما البيع فقد وجب البيع ) .‏


 استانبول بين العلمانية والعربية

قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( مثل ما بعثني الله به من الهدى والعلم كمثل غيث أصاب أرضًا فكانت منها طائفة طيبة قبلت الماء فأنبتت الكلأ والعشب الكثير ، وكان منها أجادب أمسكت الماء فنفع الله بها الناس فشربوا منها وسقوا وزرعوا وأصاب طائفة منها أخرى ، إنما هي قيعان لا تمسك ماءً ولا تنبت كلأ ، فذلك مثل من فقه في دين الله ، ونفعه ما بعثني الله به ، فعلم وعلم ، ومثل من لم يرفع بذلك رأسًا ولم يقبل هدى الله الذي أرسلت به) .


 أزواجكم وأنفسكم

جعل الله سبحانه الرجل يميل للمرأة بطبيعته ، والمرأة تميل ميلاً فطريًّا للرجل ، وجعل الزواج طريق حفظ النسل وقضاء الحاجة الفطرية ، ومن أجل انتظام الأسرة جاء الشرع بحفظ ذلك


 أختي في الإسلام

تذكري أيتها الأخت المسلمة : أن الله حباك ، ووهبك من صفات الخير في نفسك ما تحبينه ، وما جعلك محببة لغيرك من أب وأم ، وأخ وزوج وولد ، فلا تنسي ما يحببك لربك من خلق وعمل ، فالواهب سبحانه قادر على أن يسلب ما وهب ، فاتقي الله وقولي قولًا سديدًا ، وقولي: (اللهم متعنا بأسماعنا وأبصارنا وقواتنا أبدًا ما أحييتنا ، واجعله الوارث منا ) .


 الزواج شرعة إسلامية(1)

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (ثلاث حق على الله عونهم المجاهد في سبيل الله والمكاتب الذي يريد الأداء والناكح الذي يريد العفاف).


 الزواج شرعة إسلامية(2)-الحقوق الزوجية

لما كان الزواج ميثاقاً غليظاً فلقد بين الشرع الحنيف له حقوقاً وآداباً وواجبات تجعل منه مصدر سعادة الدنيا بل ومصدر سعادة الآخرة أيضاً.


 أبواب الرحمة في شهر الصوم

للصوم بابًا في الجنة. فلقد روى البخاري ومسلم من حديث أبي هريرة أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: "من أنفق زوجين في سبيل الله نودي من أبواب الجنة: يا عبد الله هذا خير. فمن كان من أهل الصلاة دعى من باب الصلاة. ومن كان من أهل الصدقة دعى من باب الجهاد. ومن كان من أهل الصيام دعى من باب الريان. ومن كان من أهل الصدقة دعى من باب الصدقة"


 من أحكام البيع - الحلقة الثانية -‏

عن ابن عمر ، رضي الله عنهما ، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : ( ‏إن المتبايعين كل واحد منهما بالخيار في بيعهما على صاحبه ما لم يتفرقا أو ‏يكون البيع خيارًا ) ‏


 لبيك اللهم لبيك

التلبية فى الحج انخلاع من العادات والهيئات والأوطان وحرى بمن لبى نداء ربه فى تقبيل حجر أو تغيير ثوب أو رمى جمار أو سعى أو طواف حرى به أن يكون ملبياً لنداء ربه فى الأوامر الإلهية الواضحة الصريحة فإذا سمع " وَءَاتُوا حَقَّهُ يَوْمَ حَصَادِهِ " قال : لبيك . وإذا سمع " وَلَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ " قال : لبيك .


 الأسرة ذلك البناء الرباني ‏

الحمد لله ، والصلاة والسلام على خير خلقه محمد وآله وصحبه وبعد :‏ فإن الله جلت قدرته جعل المؤسسات التربوية التي يعهد إليها بتربية الإنسان في ‏منهج الإسلام تتمثل في مؤسستين اثنتين هما: الأسرة، والمسجد.‏....


 ولكم في القصاص حياة …

الحمد لله الشارع الحكيم الرحيم ، جعل شرعه حماية للحرمات ، وصيانة للدماء ، وحياة للخلق جميعًا ، فشرع سبحانه شرعًا حكيمًا متكاملًا إبقاءً للنفوس وأمنها ، فجعل لها شرعًا حمى الخلق ووقاهم من عدوان بعضهم عمدًا كان أو خطأ ، فجعل أعظم الذنوب بعد الشرك بالله هو قتل النفس التي حرم الله إلا بالحق ؛


 عظم حق الوالدين

جعل الله سبحانه للوالدين نعمة الولادة والتربية الصالحة والعناية التامة بالأولاد . والوالدان هما أكبر الخلق وأعظمهم نعمة على الإنسان بعد رسل الله تعالى وقد جعلهما الله سبباً لوجوده والعناية به منذ الحمل حتى الرجولة ، لذا جاء الشرع الشريف قرآناً وسنة بالبيان الكامل والأمر الواضح بالإحسان للوالدين و...


 صلاة الاستخارة

كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها كما يعلمنا السورة من القرآن، يقول : (إذا هم أحدكم بالأمر ، فليركع ركعتين من غير الفريضة ، ثم ليقل : اللهم إني أستخيرك بعلمك ، وأستقدرك بقدرتك ، وأسألك من فضلك العظيم ، فإنك تقدر ولا أقدر ، وتعلم ولا أعلم ، وأنت علام الغيوب ،...الحديث


 سترة المصلي

كان - صلى الله عليه وسلم - يقف قريبًا من السترة ، فكان بينه وبين الجدار ثلاثة أذرع ، وبين موضع سجوده والجدار ممر شاة ، وكان يقول : ( لا تصل إلا إلى سترة ، ولا تدع أحدًا يمر بين يديك ، فإن أبي فلتقاتله فإنه معه القرين )


 رؤية النبي - صلى الله عليه وسلم - في النوم -1-

عن أبي هريرة ، رضي الله عنه ، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : (تسموا باسمي ، ولا تكتنوا بكنيتي ، ومن رآني في المنام فقد رآني ، فإن الشيطان لا يتمثل في صورتي ، ومن كذب عليَّ متعمدًا فليتبوأ مقعده من النار) . [ رواه البخاري ] .


 رؤية النبي - صلى الله عليه وسلم - في المنام - آداب في التسمية - الجزء الثاني -

عن أبي هريرة ، رضي الله عنه ، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : (تسموا باسمي ، ولا تكتنوا بكنيتي ، ومن رآني في المنام فقد رآني ، فإن الشيطان لا يتمثل في صورتي ، ومن كذب عليَّ متعمدًا فليتبوأ مقعده من النار) . [ رواه البخاري ] .


 رؤية النبي - صلى الله عليه وسلم - في المنام خطورة الكذب في الحديث - الحلقة الأخيرة-

عن أبي هريرة ، رضي الله عنه ، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : (تسموا باسمي ، ولا تكتنوا بكنيتي ، ومن رآني في المنام فقد رآني ، فإن الشيطان لا يتمثل في صورتي ، ومن كذب عليَّ متعمدًا فليتبوأ مقعده من النار) . [ رواه البخاري ] .


 أوقات الصلاة

أي الأعمال أحب إلى الله عز وجل ؟ قال - صلى الله عليه وسلم - :الصلاة على وقتها قلت : ثم أي ؟ قال - صلى الله عليه وسلم - :بر الوالدين قلت : ثم أي قال - صلى الله عليه وسلم - :الجهاد في سبيل الله


 إمامة المقيم للمسافر

إن الصلاة من أهم شعائر الإسلام ، بل عمود فسطاطه ، فهي بعد التوحيد ثانية الأركان . لذا جاء بيانها في القرآن والسنة خير بيان فوضَّح الوحي سائر أحكام الصلاة توضيحًا جليًّا . ثم كان تطبيق الصحابة في حياة رسول الله - صلي الله عليه وسلم - حتى إن الله - سبحانه - حباه بميزة في الصلاة ليست لغيره ولا في غيرها...


 البكاء في الصلاة

في البخاري عن عائشة ، رضي الله عنها ، أن رسول الله - صلي الله عليه وسلم - قال في مرضه : (مروا أبا بكر يصلي بالناس) ، قالت عائشة : فقلت : إن أبا بكر إذا قام في مقامك لم يسمع الناس من البكاء ، فمر عمر فليصل بالناس ، فقال - صلي الله عليه وسلم - : (مروا أبا بكر فليصل بالناس) .


 النخامة في المسجد

أخرج البخاري ومسلم عن أنس بن مالك ، رضي الله عنه ، أن النبي - صلي الله عليه وسلم- رأى نخامة في القبلة ، فشق ذلك عليه حتى رؤي في وجهه ، فقام فحكه بيده ، فقال : ( إن أحدكم إذا قام في صلاته ، فإنه يناجي ربه ، أو إن ربه بينه وبين القبلة ، فلا يبزقن أحدكم قبل قبلته ، ولا عن يمينه ، ولكن عن يساره ، أو تحت قدمه اليسرى) ، ثم أخذ طرف ردائه ، فبصق فيه ، ثم رد بعضه على بعض ، فقال : (أو يفعل هكذا) .


 العلم وفضله

وروى مسلم عن أبي هريرة أن رسول الله - صلي الله عليه وسلم - قال : (ومن سلك طريقًا يلتمس فيه علمًا سهل الله له به طريقًا إلى الجنة وما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده ومن بطأ به عمله لم يسرع به نسبه ) .


 بر الوالدين

أخرج مسلم فى صحيحه عن أبى هريرة رضى الله عنه قال: قال رسول الله - صلي الله عليه وسلم - : " لا يجزى ولد والده إلا أن يجده مملوكا فيشتريه فيعتقه " .


 العتق وحق الوالدين

عتق الرقبة يعنى : تحرير العبد . وقد أطلق على الرقبة مع أنه يقع على جميع البدن لأن الملك الواقع عليه كالغل فى رقبته يمنعه من التصرف كالحر . فإذا أعتق فكأن رقبته أطلقت من ذلك الغل .


 حق الوالدين والعتق

عن أبى هريرة رضى الله عنه أن النبى - صلي الله عليه وسلم - قال: " قال الله تعالى : ثلاثة أنا خصمهم يوم القيامة ، ومن كنت خصمه خصمته : رجل أُعطي بي ثم غدر ، ورجل باع حراً فأكل ثمنه ، ورجل استأجر أجيراً فاستوفى منه ولم يعطه أجره "


 جمع القرآن - الحلقة الأولى

من حديث زيد [ ... فقال أبو بكر : إنك رجل شاب عاقل ولا ‏نتهمك ، كنت تكتب الوحي لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، فتتبع القرآن ‏فاجمعه ، فوالله لو كلفني نقل جبل من الجبال ما كان أثقل عليَّ مما أمرني به من ‏جمع القرآن ، قلت : كيف تفعلان شيئًا لم يفعله النبي - صلى الله عليه وسلم - ؟ فقال ‏أبو بكر : هو والله خير ...]


 توقيت صلاة الفجر ( 1 )

الحمد لله سبحانه ، جعل الشمس والقمر بحسبان ، فجعل القمر يهل على الناس محددًا بداية شهر وانقضاء آخر ، علامة في السماء ، لا يغفل عنها من أراد معرفتها ، وإن غم على الناس مرة ، فلا يغم عليهم أخرى ، وإن غم على بعضهم فلا يغم على بقيتهم ، ثم جعل السنة اثني عشر شهرًا ، يوم خلق السموات والأرض ...


 صلاة الكسوف [2] : تصحيح وتوضيح لمسائل في التاريخ موت إبراهيم ابن النبي - صلى الله عليه وسلم -

فلما كان اليوم الذي مات فيه إبراهيم - عليه السلام - خرج حتى جاء بيت أبي سيف وأخذ الغلام على يديه ، فإذا هو يجود بنفسه ، فبكى النبي - صلى الله عليه وسلم - ، فقال عبد الرحمن بن عوف : وأنت يا رسول الله ؟ فقال : ( يابن عوف إنها رحمة ، إن العين لتدمع ، والقلب يحزن ، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا ، وإنا لفراقك يا إبراهيم لمحزونون )


 السواك

أخرج البخاري ومسلم في ( صحيحيهما ) عن أبي هريرة ، رضي الله عنه ، قال ‏‏: قال رسول الله - صلي الله عليه وسلم - : ( لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم ‏بالسواك مع كل صلاة ) .‏


 الشك في الحدث

أخرج البخاري في (صحيحه) عن عباد بن تميم عن عمه عبد الله بن زيد بن عاصم المازني الأنصاري أنه شكا إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - الرجل الذي يُخيَّل إليه أنه يجد الشيء في الصلاة ، فقال: (لا ينفتل - أو لا ينصرف - حتى يسمع صوتًا أو يجد ريحًا).


 من أحكام المرأة - الحلقة الأولى

قال النبي - صلي الله عليه وسلم - : (( واستوصوا بالنساء ، فإن المرأة خلقت من ضلع ، وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه ، إن ذهبت تقيمه كسرته ، وإن تركته لم يزل أعوج ، استوصوا بالنساء خيرًا )) .


 من أحكام المرأة - الحلقة الثانية

في الأثر أن رسول اللَّه - صلي الله عليه وسلم - قال في خطبة حجة الوداع : (( فاتقوا اللَّه في النساء ، فإنكم أخذتموهن بأمان اللَّه واستحللتم فروجهن بكلمة اللَّه ، ولكم عليهن ألا يوطئن فرشكم أحدًا تكرهونه ، فإن فعلن فاضربوهن ضربـًا غير مبرح ، ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن بالمعروف ))


 من أحكام المرأة - الحلقة الثالثة والأخيرة -

قال رسول اللَّه - صلي الله عليه وسلم - : (( إذا أنفقت المرأة من طعام بيتها غير مفسدة ، كان لها أجرها بما أنفقت، ولزوجها أجره بما كسب، وللخازن مثل ذلك، لا ينقص بعضهم أجر بعض شيئا)).


 الشفاعة- الحلقة الأولى

لفظة الشفاعة في استعمال الشرع معناها : الدعاء . ففي حديث مسلم عن أنس وعائشة أن النبي - صلي الله عليه وسلم - قال : (( ما من ميت يصلي عليه أمة من المسلمين يبلغون مائة كلهم يشفعون له إلا شفعوا فيه )) .


 الشفاعة - الحلقة الثانية

اعلم أن إثبات الشفاعة هو الذي عليه الإجماع ، وأن الإجماع لا يكون إلا بنص من قرآن أو سنة ، فيكون النص قطعي الثبوت ؛ لوروده بالقرآن الكريم ، وتواتر أحاديثه في السنة ، كما ذكر النووي ، رحمه اللَّه ، ويكون قطعي الدلالة ؛ لأن الإجماع يعني إثبات معنى قطعي لا يجوز القول بخلافه في إثبات الشفاعة ، وتنبه إلى أن الخوارج والمعتزلة من فرق الضلال، وأن مخالفة فرق الضلال لا تنقض الإجماع ، بل إذا علم المسلم مخالفة فرق الضلال تيقن أن قولهم باطل بلا شك ؛ لأن معنى مخالفة فرق الضلال أن أهل السنة عندهم الأدلة المستفيضة التي تقوم بها الحجة وتزول بها الشبهة ، وأنهم ردوا أقوال أهل الضلال في قرون العلم والخير، القرون الفاضلة الثلاثة الأولى ، فلا عبرة بأقوال فرق الضلال، ولا تنقض الإجماع.


 الشفاعة - الحلقة الثالثة والأخيرة-

قال تعالى : { أَمِ اتَّخَذُوا مِن دُونِ اللَّهِ شُفَعَاء قُلْ أَوَلَوْ كَانُوا لاَ يَمْلِكُونَ شَيْئًا وَلاَ يَعْقِلُونَ * قُل لِّلَّهِ الشَّفَاعَةُ جَمِيعًا لَّهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ } [ الزمر : 43، 44 ] ، وقال تعالى : { مَا مِن شَفِيعٍ إِلاَّ مِن بَعْدِ إِذْنِهِ } [ يونس : 3 ] .


 خداع الشيطان

الشيطان الذي سمى الشجرة المحرمة (( شجرة الخلد )) هو الذي هوَّن على الناس الربا، فسماه للناس (( فائدة )) ولا فائدة . هذا الشيطان لا يزال يعمل في عقول الناس ويوسوس في صدورهم ويجند له جندًا يبيحون الشهوات ويروجون للشبهات ، فكان من ذلك دعوى ((تحرير المرأة )) التي حررها الإسلام ، أراد الشيطان أن يعيدها لتصبح وسيلة دعاية رخيصة لكل سلعة تباع وتصبح معروضة منشورة من أجل كسب المال ، ...


 أحب الأعمال إلي الله :الجهاد في سبيل الله

عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : سألتُ رسول الله - صلي الله عليه وسلم - : أي الأعمال أحب إلى الله عز وجل ؟ قال : الصلاة على وقتها ، قلت : ثم أي ؟ قال : بر الوالدين، قلت : ثم أي ؟ قال جهاد في سبيل الله .


 أحبُ الأعمال

عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : سألتُ رسول الله - صلي الله عليه وسلم - : أي الأعمال أحب إلى الله عز وجل ؟ قال : الصلاة على وقتها ، قلت : ثم أي ؟ قال : بر الوالدين، قلت : ثم أي ؟ قال جهاد في سبيل الله .


 قبض العلماء

أخرج البخاري في ((صحيحه)) عن عبد اللَّه بن عمرو بن العاص قال: سمعت رسول اللَّه- صلى الله عليه وسلم - يقول : ((إن اللَّه لا يقبض العلم انتزاعـًا ينتزعه من العباد ، ولكن يقبض العلم بقبض العلماء ، حتى إذا لم يبق عالم اتخذ الناس رءوسـًا جهالاً فسئلوا فأفتوا بغير علم ، فضلوا وأضلوا ))


 أسماء الله تعالى

عن أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله - صلي الله عليه وسلم - قال : " إن لله تسعة وتسعين اسماً مائة إلا واحدا من أحصاها دخل الجنة " .


 التبرك المشروع والممنوع -1-

من عجائب ما نشر في ذلك كتاب ضخم بعنوان ( رسائل الشافعي ) للدكتور سيد عويس الذي قام بتحليل الرسائل التي يحملها البريد إلى قبر الشافعي يستغيثون به ، ويستنجدون ، ويقوم رجال البريد بتوصيلها


 التبرك المشروع والممنوع -2-

من الأماكن المباركة: المساجد، خاصة المساجد الثلاثة، لذا فإن بركة المساجد تعم كل من صلى فيها فريضة بمضاعفة الثواب إلى خمس وعشرين أو سبع وعشرين ضعفًا وتزيد المساجد الثلاثة في هذه البركة فتضاعف بخمس مائة وألف ومائة ألف. ولا تتعدى هذه البركة إلى الجدران والأعمدة والتراب والحصى .


 وحدة الصف .. ووحدة الفكر

قال -صلى الله عليه وسلم-: " عليكم بسنتى وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدى عضوا عليها بالنواجذ " . ويقول رب العزة سبحانه : " فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا " .


 وإن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاتقون

لا نقول : ( الإسلام صالح لكل زمان ومكان ) فالعبارة قاصرة حيث يظن البعض أنه صالح وغيره كذلك صالح بل أصلح . لكن نقول : ( بالإسلام يصلح فساد كل زمان ومكان) لأن تطبيق غيره ينتج الفساد حتماً ولا يزول الفساد إلا بالإسلام فقط ومن ظن غير ذلك فهو واهم .


 واقع ووعد

يقول الله سبحانه : ( وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ ءَامَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ )[النور :55] .


 ابن القيم واعظا

هو الإمام المعروف شمس الدين محمد بن أبي بكر إمام الجوزية وابن قيمها ، ولد سنة إحدى وتسعين وستمائة للهجرة ، سمع الحديث واشتغل بالعلم وبرع في التفسير والحديث وفي علوم متعددة .


 هل ينظرون ؟!

أخرج البخارى عن عمران بن حصين قال : دخل على النبى - صلى الله عليه وسلم - ناسٌ من أهل اليمن قالوا : جئنا نسألك عن أول هذا الأمر . قال : " كان الله ولم يكن شىء قبله وكان عرشه على الماء ، ثم خلق القلم فقال : اكتب ما هو كائن ثم خلق السموات والأرض وما فيهن " يقول الحافظ فى الفتح : فصرح بترتيب المخلوقات بعد العرش والماء .


 نداء

أيها المسلم الكريم: يا من عرفت الله ربًّا خالقًا مدبرًا: يا من عرفت الله رازقًا تكفل برزق الأجنة في البطون: يا من عرفت الله سميعًا لا يخفى عليه دبيب النملة السوداء على الصخرة الصماء، في الليلة الظلماء. يا من عرفت الله توابًا يغفر الذنوب جمعيًا. ...


 مواجهة المكر بالشرع

قال ابن القيم في (إعلام الموقعين ) ( إن من كاد كيدًا محرمًا فإن الله يكيده ويعامله بنقيض قصده وبمثل عمله ، وهذه سنة الله في أرباب الحيل المحرمة أن لا يبارك لهم فيما نالوه بهذه الحيلة ويهيئ لهم كيدًا على يد من يشاء من خلقه يجزون به من جنس كيدهم وحيلهم وفيها تنبيه على أن المؤمن المتوكل على الله إذا كاد الخلق فإن الله يكيد له وينتصر له بغير حول منه ولا قوة ).


 منحة الهداية

قال الله سبحانه في سورة الحديد : ( أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ ءَامَنُوا أَنْ تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِنْهُمْ فَاسِقُونَ(16) اعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يُحْيِي الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا قَدْ بَيَّنَّا لَكُمُ الْآيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ(17) )[الحديد :16 ، 17] .


 مسائل في الأذان

من آداب المؤذن : الالتفات إلى جهة اليمين ، وإلى جهة الشمال عند الحيعلتين ، وفائدة الالتفات أنه أرفع لصوت الؤذن ، ثم إنه علامة للمؤذن ليعرف من يراه على بعد ، أو من كان به صمم أنه يؤذن ، وأنه يُستحب أن يكون صوت المؤذن حسنًا


 مراتب الأعمال وحظ الشيطان

قد نعلم من النصوص الشرعية أفضلية عمل بعينه، أو أنه أكثر ثواباً أو نفعاً للعبد، فيظن أحد أن المطلوب هو التزام ذلك وإن اختلفت الأحوال. هذا وكثيراً ما يقع الإنسان في الاختيار بين أمرين تنص الأحاديث على فضل أحدهما ويرى هو أنه أكثر حاجة للآخر. وقريب من هذا الباب الوقوع في ارتكاب أخف الضررين.


 مجلة الأزهر تنبش القبور

يقول ابن تيمية : قال الشيخ إبراهيم الجعبري لما اجتمع بابن عربي صاحب كتاب الفصوص : رأيته شيخاً نجساً يكذب بكل كتاب أنزله الله وبكل نبي أرسله الله


 قد أفلح المؤمنون

فإن فلاح المؤمن في الآخرة أمر معروف جلي لا يمارى فيه أحد ، لأن المؤمن يعمل بإيمانه لتثقل موازينه فهو في عيشة راضية فيفلح عطاءً من ربه في جنة عرضها السموات والأرض هي دار الكرامة وهي مثوى المؤمنين .


 في استقبال عام جديد !

لما بعث الله فيهم نبيه الكريم أرشده إلى موطن الداء وعلاجه فقال لهم " قولوا : لا إله إلا الله تفلحوا " وصبر على ذلك وكابد ، وكان المشركين ضاقت أنفسهم بذلك فأهانوه وعذبوا أصحابه وبذلوا الإهانة لهم صداً للناس عن اتباعهم ، حتى إذا فشلوا فى ذلك اجتمعوا فى دار ندوتهم ليتخذوا قرارهم " وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِيُثْبِتُوكَ أَوْ يَقْتُلُوكَ أَوْ يُخْرِجُوكَ وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ " . وفى وسط هذه الضوائق والشدائد نصر الله نبيه الكريم - صلى الله عليه وسلم - فأخرجه من بينهم وأبقى الحسرة فى قلوب الكافرين .


 فوائد من حديث أبي محذورة في الأذان

يقول الله تعالى : ( وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ ءَايَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلَا تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّى يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ إِنَّكُمْ إِذًا مِثْلُهُمْ إِنَّ اللَّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعًا )


 فاتحة الكتاب وفاتحة العام

كانت مجلة الجماعة قبل التوحيد تسمى ( الهدي النبوي ) استمرت في الصدور سبعة وثلاثين عامًا تدعو إلى الله سبحانه في أجواء ملأتها البدع والخرافات ، وعم فيها الشرك و الظلمات والجهل الشديد . فبصَّر الله بها أعينًا ، وفتح بها آذانًا ، حتى كانت ترى أقلامًا تكتب إليها من السودان ، ومراسلين ومحررين من الصومال ، وآخرين من المغرب والجزائر ، وقراءً من الأردن وسوريا والعراق ، ومؤازرين في أواسط أفريقيا من أرتريا وغيرها ، فضلاً عن المحبين في دول الخليج من السعودية والإمارات والكويت وقطر والبحرين وعمان، كل ذلك في وقت عزَّ فيه نقلة الحق ، وقلَّ فيه أهل التوحيد .


 يا شباب الإسلام : عبرة من التاريخ

لقد بعث الله نبيه المصطفى بدينه الخاتم ومكة تموج بالشرك ، وما حول مكة يشبهها ، إن لم يكن أشد منها وأعتى ، فالأصنام في الكعبة وحولها ، بل وفي كل بيت ، فلما جاء الإسلام محى الله به كل صور الشرك ، ورفع أتباعه من ذلة وصغار إلى عز وخيرية وسؤدد ، فدانت لهم بالتوحيد أرجاء الأرض ، فملكوا العرب وحكموا العجم ، وأقبلت الخيرات ، وعم الأمن برفع لواء الإيمان ، وأخرجت الأرض خيراتها ، ونزلت من السماء البركات


 غربة المسلم

قال النبي - صلى الله عليه وسلم - : ( خير الناس ‏قرني ، ثم الذين يلونهم ، ثم الذين يلونهم ، ثم يجيء قوم تسبق شهادة ‏أحدهم يمينه ، ويمينه شهادته ) .‏


 عمر الأمة

يقول ابن كثير في (الفتن والملاحم) : لا يعلم مقدار ما مضى إلا الله ، عز وجل ، والذي في كتب الإسرائيليين وأهل الكتاب من تحديد ما سلف بألوف أو مئات من السنين قد نص غير واحد من العلماء على تخبطهم فيه وتغليطهم وهم جديرون بذلك حقيقون به . (ثم قال): وكل حديث ورد فيه تحديد وقت يوم القيامة على التعيين لا يثبت إسناده.


 زواج السر خدن ... والزواج العرفي علن ‏

الخدن : اتفاق سر بين رجل وامرأة على المعاشرة ، وقد كان متعارفًا عليه في ‏الجاهلية ، فلما جاء الإسلام قضى عليه بالتحريم ، وكانوا في الجاهلية يرون ‏أن الزنا : أن لا يتورع من يعاشر ، والخدن : ألا يزني إلا بواحدة وتزني به ...


 ابن باز .. الذي عرفناه

إنهم هم المجددون الذين قال عنهم النبي - صلى الله عليه وسلم - : (( إن اللَّه يبعث لهذه الأمة على رأس كل مائة سنة من يجدد لها دينها )) . رواه أبو داود ، وسنده صحيح . وهم الذين عناهم النبي - صلى الله عليه وسلم - بقوله : (( يحمل هذا الدين من كل خلف عدوله ، ينفون عنه تحريف الغالين ، وانتحال المبطلين ، وتأويل الجاهلين )) .


 الزكاة

قال تعالى : ( إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَاِبْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيم ) [ التوبة : 60] .


 الكلمة بين الأمانة والحرية

وكما يقولون: نصف طبيب يفسد الأبدان، ونصف فقيه يفسد البلدان، ونصف نحوي يفسد اللسان، ونصف أصولي يفسد الأديان !! أقول هذا نصيحة لكل صاحب صحيفة، أو مسئول عن جريدة، أو محرر في مجلة، أو كاتب في دورية؛ أن الكلمة أمانة، فإن كانت الكلمة هادية ووقعت منها الهداية كُتب لك أجر بقدر من اهتدى من الناس، وإن كنت لا تعلمهم. وإن كانت الكلمة مضلة ووقع منها الإضلال كُتب عليك الإثم بقدر من أضللتهم.


 رسالة إلى مسئول

إنه لا شك أن هناك فراغاً دينياً لدى شبابنا - بل لدى بعض الكبار - من الناحية التثقيفية الدينية والإسلامية بوجه خاص فالمدارس تخلو مناهجها التعليمية من الابتدائى وحتى الجامعة من أى قدر مفيد فى هذا الشأن ، وإن ما يدرس من الإبتدائى حتى نهاية المرحلة الثانوية لا يؤهل شخصاً مثقفاً بثقافة مناسبة من الناحية الإسلامية ليعرف ما هو معلوم من الدين بالضرورة وهو الحد الأدنى للثقافة الإسلامية .


 الأسرة والمسجد

عند قراءة الأسانيد كثيرًا ما يسترعي الناظر منها أن يقرأ عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده ، ويقرأ سالم بن عبد الله بن عمر عن أبيه عن جده ، ويقرأ سعيد بن أبي بردة بن أبي موسى الأشعري عن أبيه عن جده ، ثم نظرت إلى غالب هذه الأحاديث المروية ، فإذا هي قد رُويت في المسجد فتعلمها الصحابة من الرسول - صلى الله عليه وسلم - فنقلوها إلى البيوت، سواء في حياة النبي - صلى الله عليه وسلم - أو بعد موته ، وأن من بعدهم نقلوها كذلك للأبناء والزوجات وذوى الأرحام في البيوت ، فسمعها الأبناء والأحفاد فتسلسلت في الأسرة .


 البيت المسلم

الحمد لله رب العالمين ، الذي ربَّى الخلق جميعًا بنعمة منه وكرمه وفضله خلقًا وأمرًا : ( أَلَا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ ) [ الأعراف : 54] ، فلقد خلق الله الخلق فأبدعه ، وأنزل الأمر كله فأكمله وأتمه ورضيه : ( الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا ) [المائدة : 3]، فكان ذلك النظام الرباني هو الذي تصلح به الحياة، وهو الذي تحل به المشكلات.


 بيان الرئيس العام

الدعوة إلى الله فى مسيرتها قديمة وقد قام بها سلفنا الصالح حريصين على نفى الضلالات عنها يجيبون على كل بدعة وقول باطل ونحن نود أن نلحق بهذه الطائفة فنعلم أن الحق فى القرآن والسنة بفهم سلف الأمة لحديث معاوية بن أبى سفيان رضى الله عنهما عند البخارى أن النبى صلى الله عليه وسلم قال : " من يرد الله به خيراً يفقهه فى الدين وإنما أنا قاسم والله يعطى ولن تزال هذه الأمة قائمة على أمر الله لا يضرهم من خالفهم حتى يأتى أمر الله " البخارى كتاب العلم .


 الاستعداد ليوم المعاد

أيها العبد العاقل ، كم جمعت لدنياك ، وهي قصيرة زائلة لا تجمع فيها إلا ‏ما قدر الله لك ، وكم أضعت الوقت والجهد في ذلك ، قارن بين هذا وبين ما ‏جمعت لآخرتك وهي طويلة لم يضمن لك فيها جنة ولا نار ، إنما من قدم ‏وجد ، ومن لم يقدم فقد خسر ، فأي الرجلين أنت، وإلى أي الفريقين تأوي ‏‏، والفائز من فاز بالجنة ، فأين العمل ليوم المعاد .‏


 الأسرة المسلمة … في بلاد الغرب

‏من أجل المحافظة على الأسرة في محلها الرفيع أحاطت بكافة الوسائل التي ‏تعتني بها لتسلم من كافة الأخطار ، وتنجو من جميع الشرور ، من عمل بتلك ‏الوسائل الشرعية سلم بأسرته من كيد الشيطان وأعوانه


 اتباع الشرع … ومخالفة الهوى

إن غرورًا بالغًا يصيب الناس في كل زمان ، خاصة هذا الزمان ، حيث ينظرون إلى أنفسهم أنهم أهل التقدم والحضارة والرقي ، وأن من سبقهم هم أهل التخلف والانحطاط والرجعية ، فيقولون : وصلنا من العلوم ما لم يدركه السابقون ، فأقوالنا وآراؤنا أعلم وأحكم ، ومن عجب أنهم يقولون ذلك حتى في أمور الشرع والدين !! فيجعلون الخلف في معرفة الله بأسمائه وصفاته أعلم وأحكم من السلف ، وهذه مقولة خبيثة تحمل أصحابها ومن اغتر بهم على رد ما جاء به الشرع .


 أصحاب الفيل

أورد ابن كثير في البداية والنهاية وابن جرير في تاريخه كلاهما في آخر العام الخامس والثلاثين قالا : (في هذه السنة قصد قسطنطين بن هرقل بلاد المسلمين في ألف مركب، فأرسل الله عليه قاصفا من الريح ففرقه الله بحوله وقوته ومن معه ولم ينج منهم أحد إلا الملك في شرذمة قليلة من قومه فلما دخل صقلية عملوا له حماما فدخله فقتلوه فيه وقالوا : أنت قتلت رجالنا ) .


 البدعة

يقول الشاطبي : (إن الله جعل للعقول في إدراكها حدًا تنتهي إليه لا تتعداه ولم يجعل لها سبيلاً إلى الإدراك في كل مطلوب ولو كانت كذلك لاستوت مع الباري تعالى في إدراك جميع ما كان وما يكون وما لا يكون أن لو كان كيف كان يكون ؟ فعلْمُ الله لا يتناهى ومعلومات العبد متناهية والمتناهي لا يساوى ما لا يتناهى)


 صلاح الأمة في علو الهمة

الهمة العالية روح الأعمال والأحوال متى خلت منها فهي كالجسد الذي لا روح فيه ، تحمل أثقال السائرين إلى بلاد لم يكونوا بالغيها إلا بشق الأنفس ، وترفعهم إلى منازل في الجنة لم يكونوا بدونها واصليها ولا بالتجافي عنها مدركيها .


 سبيل المؤمنين

يقول الله سبحانه وتعالى في سورة المائدة : ( اليومَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا ) [ المائدة : 3]، والنبي - صلى الله عليه وسلم - يقول : ( لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها كنهارها سواء ) . ومع ذلك فإن حيرة الناس في هذه الأيام تشتد، وتفرقهم يزداد، ومخاوف المحبين للإصلاح تكثر؛ لأن الباطل قد علا وصار في كل موقع بارزًا ظاهرًا، غطى بظلمته على إشراق الحق، حتى صعب على المبصر أن يرى طريقًا أو يتحسس خطاه.


 الصفات الخلقية للنبي - صلى الله عليه وسلم - وبعض واجباتنا نحوه

عاش رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بشرًا تجري عليه أعراض البشرية طيلة حياته منذ أن ولد إلى أن مات ، فأكل وشرب ، ومشي في الأسواق ، وباع واشترى وتزوج وأنجب ، وحارب وسالم ، وغضب ورضي ، وقد قال الله - تعالى - : ( قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ ) [ الكهف : 110] ، وقال - صلى الله عليه وسلم - : ( إنما أنا بشر مثلكم أذكر كما تذكرون وأنسى كما تنسون ) .


 حوار لفضيلة الشيخ / محمد صفوت نور الدين مع مجلة الفرقان اليمنية

يظهر من جماعية الدعوة إلى الله تعاون على البر والتقوى لا على الإثم والعدوان . في قول الله تعالى : ( أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي ) . فأولى ما تعاون عليه المسلمون هو إرشاد الضال وتبصير الجاهل فالله سبحانه وتعالى يقول : ( كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ ) . والداعي إلى الله كالطبيب يتحسس المرض ويصف الدواء فهو الناصح لمن يدعوه بغير اتكال عليه . ولكن بتواضع وخفض جناح وأخوة إيمان لقوله تعالى : ( إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ ) .


 حوار عقب زيارة فضيلة الشيخ / محمد صفوت نور الدين لانجلترا وأمريكا

أسلم على يد هذا الداعية ما يقرب من ثلاث آلاف وخمسمائة جندي أمريكي ، وقد دعاني لحضور أحد تلك اللقاءات وألقيت محاضرة أشهر ستة من الجنود الأمريكان إسلامهم أثناء هذا اللقاء . وقد أحسست بالسعادة الغامرة التي تكتنفهم بعد إشهار إسلامهم وهو أمر ينشرح له صدر كل مسلم محب لدينه .


 بصيص الأمل

إن البدن يتأثر كثيرًا بما يصيب الروح ، فقد يعتريه المرض ويشتد به الوهن إذا عرضت له مشكلة ، وإن مشاهدة أحوال المسلمين في بلاد الغربة أمر محزن جدًّا لكثرة المشكلات وصعوبتها مع إغراءات مادية وشهوات جارفة تجرف الأسرة وأفرادها بعيدًا عن كل قيمة نافعة أو سلوك حميد .


 الهجرة والتدبير الإلهي

التدبير الإلهي الذي هيأ الله به المدينة لهجرة نبيه الكريم -صلي الله عليه وسلم - العداء بين ‏الأوس والخزرج طويلاً ، فنشأ من ذلك العداء أمران هامان جعلا المدينة خير مهد ‏للإسلام بعد مكة ، فكانت دار الهجرة :‏ ...


 الوحشة والرفيق ‏

عن أبي موسى الأشعري ، رضي الله عنه ؛ أن النبي ‏- صلى الله عليه وسلم - قال : ( إنما مثل الجليس الصالح وجليس السوء كحامل المسك ‏ونافخ الكير ، فحامل المسك : إما أن يحذيك ، وإما أن تبتاع (1) منه ، وإما أن ‏تجد منه ريحًا طيبةً ، ونافخ الكير : إما أن يحرق ثيابك ، وإما أن تجد منه ريحًا ‏منتنة ) .‏


 بين ربا الجاهلية وربا البنوك

من الناس من يُلَبِّسون على الخلق فيرتكبون المحظور الذي حرمه رب العزة سبحانه في قوله : {هُوَ الَّذِيَ أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ في قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاء الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاء تَأْوِيلِهِ ... }


 بيت المقدس .. والأيدي المتوضئة

يقول المولى سبحانه وتعالى في كتابه الكريم : ( وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ ءَامَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ )


 تعالوا إلى كلمة سواء

رسول الله - صلى الله عليه وسلم - جاءنا بالدين كله حيث قال المولى سبحانه : " الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا " وقد عمل النبى - صلى الله عليه وسلم - بالدين كله وهيأ الله له من الأمور القدرية ما يطبق به شرع الله حتى يتعلم الناس فأدى العبادات وأقام الحدود وقسم المواريث وقضى فى الخصومات تطبيقاً لشرع الله وتنفيذاً ، ليبقى العمل بسنته .


 بين المجلة وقرائها

فإن مجلة التوحيد جزء أصيل من الدور التربوي والمهمة الدعوية التي تقوم بها الجماعة وهي لسان الحال المعبر عنها والمنبر الذي تخاطب القارئ من خلاله ، ولذا فإن الجماعة توكل إدارتها إلى هيئة تعهد إليهم أن يقوموا بهذه المهمة الشاقة ملتزمين منهج أهل السنة والجماعة اعتقادًا وتعبدًا ، والمجلة تفتح أبوابها وصفحاتها لكل قلم عف كريم يكتب المقال التربوي ملتزمًا بذلك المنهج ...


 توقيت صلاة الفجر - الجزء الأول

الحمد لله سبحانه ، جعل الشمس والقمر بحسبان ، فجعل القمر يهل على الناس محددًا بداية شهر وانقضاء آخر ، علامة في السماء ، لا يغفل عنها من أراد معرفتها ، وإن غم على الناس مرة ، فلا يغم عليهم أخرى ، وإن غم على بعضهم فلا يغم على بقيتهم ، ثم جعل السنة اثني عشر شهرًا ، يوم خلق السموات والأرض ،...


 حقيقة العلم

العلم علمان : علم جاء به الوحي : وهو العلم الشرعي لا يدخله الظن إلا من الجانب البشري ؛ لأن الأصل فيه اليقين وعلم جاء بالتجربة : وهو أيضـًا تعليم من اللَّه لخلقه بطريق الإلهام ، لما في المادة من خواص ، وهو العلم التجريبي وهو الذي يشترك فيه المؤمن والكافر ،...


 كلمة الرئيس العام في ندوة دعوة الحق

كلمة فضيلة الشيخ محمد صفوت نور الدين - رحمه الله - في ندوة دعوة الحق التي أقيمت يوم الأحد 12 ربيع الآخر سنة 1415هـ


 حماية الله وعصمته لنبيه - صلى الله عليه وسلم -

لشيخ الإسلام ابن تيمية كتابًا قيمًا سماه (الصارم المسلول على شاتم الرسول) ، ألفه شيخ الإسلام بعد حادث وقع في أيامه ، فرأى أن أدنى ما للرسول - صلى الله عليه وسلم - من حق أن يذكر شرع الله في عقوبة الساب إن كان مسلمًا أو كافرًا ،...


 من أنا ؟

أخي المسلم : انظر بتأمل وتدبر في نشأت إسماعيل - عليه السلام - وحياته مع أمه كيف تكفل الله بها مستجيبًا لدعوة الخليل إبراهيم - عليه السلام - :( رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُمْ مِنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ ) [ إبراهيم : 37] ، والله يمتن على أهل مكة البلد التي نشأ فيها إسماعيل - عليه السلام - وهي بلد لا زرع فيها ، ولكنه الله : ( الَّذِي أَطْعَمَهُمْ مِنْ جُوعٍ وَءَامَنَهُمْ مِنْ خَوْفٍ ) [قريش : 4] .


 وجوب محبة صحابة النبي - صلى الله عليه وسلم -

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( إن الله عز وجل اختارني واختار لي أصحابي ، فعجل لي منهم وزراء وأختانًا وأصهارًا ، فمن سَبَّهم فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين ، ولا يقبل الله منه يوم القيامة صرفًا ولا عدلاً )


 الخوف الفطري والخوف التعبدي

الخوف عارض يصيب البشر وكثيرًا من المخلوقات ، لكنه داخل في التكليف للمكلَّفين ؛ لذا جاء الأمر به والنهي عنه . قال تعالى : { إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءهُ فَلاَ تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ }


 حكم صلاة الجنازة في المسجد

عن عباد بن عبد الله بن الزبير أن عائشة رضي الله عنها أمرت أن يمر بجنازة سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه في المسجد فتصلي عليه. فأنكر الناس ذلك عليها، فقالت: ما أسرع ما نسى الناس ما صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم على سهيل ابن البيضاء إلا في المسجد


 أحب الأعمال :الجهاد في سبيل الله - 2

عن أبي عمرو الشيباني واسمه سعد بن إياس . قال حدثني صاحب هذه الدار وأشار بيده إلى دار عبد الله بن مسعود . قال : سألت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : أي الأعمال أحب إلى الله عز وجل ؟ قال : الصلاة على وقتها . قلت ثم أي ؟ قال : بر الوالدين . قلت ثم أي ؟ قال الجهاد في سبيل الله . قال : حدثني بهن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ولو استزدته لزادني (1) (متفق عليه) .


 الإنسان بين الوجود والتكليف

أن الوظيفة التي من أجلها خلق الإنسان ليست شاغرة بل هناك من يقوم بها خير قيام فيقولون ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك لأن الوظيفة التي من أجلها خلقوا هى الموضحة فى قوله تعالى { وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون ما أريد منهم من رزق وما أريد أن يطعمون . إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين }


 الدعاء

روى الإمام أحمد والبخاري في الأدب المفرد وغيرهما عن النعمان بن بشير عن النبى -صلى الله عليه وسلم- قال : " الدعاء هو العبادة " وهو حديث صحيح . وقد جاءت آيات القرآن الكريم حافلة بالدعاء والحث عليه والدعوة إلى إخلاصه لله عز وجل . والدعاء فى القرآن الكريم يرد على معنيين .   الأول : دعاء الثناء والعبادة ، والثانى : دعاء المسألة والطلب .


 الرق والكفالة فى ميزان التربية فى الإسلام

يقول الله سبحانه : { يا أيها النبى قل لمن فى أيديكم من الأسرى إن يعلم الله في قلوبكم خيراً يؤتكم خيراً مما أخذ منكم ويغفر لكم والله غفور رحيم . وإن يريدوا خيانتك فقد خانوا الله من قبل فأمكن منهم والله عليم حكيم } .


 العدة والحداد-الحلقة الأولى

أخرج البخاري ومسلم عن عبيد اللَّه بن عبد اللَّه بن عتبة أن أباه كتب إلى عمر بن عبد اللَّه بن الأرقم الزهري يأمره أن يدخل على سبيعة بنت الحارث الأسلمية فيسألها عن حديثها وعن ما قال لها رسول اللَّه -صلى الله عليه وسلم- حين استفتته ، فكتب عمر بن عبد اللَّه بن الأرقم إلى عبد اللَّه بن عتبة يخبره أن سبيعة بنت الحارث أخبرته أنها كانت تحت سعد بن خولة ، وهو من بني عامر بن لؤي ، وكان ممن شهد بدرًا ، فتوفي عنها في حجة الوداع ، وهي حامل فلم تنشب أن وضعت حملها بعد وفاته...


 العدة والحداد-الحلقة الثانية

ففي الحديث الذي أخرجه البخاري ومسلم - في ((صحيحيهما)) قالت زينب بنت أبي سلمة-: دخلت على أم حبيبة زوج النبي - صلى الله عليه وسلم - حين توفى أبوها أبو سفيان ، فدعت أم حبيبة بطيب فيه صُفرة خَلوق أو غيره ، فدهنــت  منه ثم مست بعارضيها ، ثم قالت: واللَّه ما لي بالطيب من حاجة ، غير أني سمعت رسول اللَّه - صلى الله عليه وسلم - يقول على المنبر : (( لا يحل لامرأة تؤمن باللَّه واليوم الآخر تحد على ميت فوق ثلاث ، إلا على زوج أربعة أشهر وعشرًا ))


 الكون والشرع

أن الله أنزل لنا شرعاً فأحكمه وأكمله ورضيه هو الذى خلق لنا الكون فأبدعه وأتقنه ، لذا فإن المتأمل المتدبر يرى بين الشرع والكون تكاملاً وتطابقاً يُزاد كلما تأملنا فى شرع الله وكونه وفى الأحداث تمر علينا وبتذكر شرع الله والعمل به . فمن التطابق أن تنظر فتجد الله رب العزة قد ضاعف الأجور على الصالحات من الأعمال ،  وقد ضاعف البناء في الإنسان والحيوان والنبات ، فكلاهما عطاء الله ليقيم الحجة على الخلق فى شرعه بكونه...


 المجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة

في غمرة أحداث الهزة الأرضية التي أصابت قلب القاهرة النابض ( حماها الله من كل بأس وصانها بالإيمان والعمل الصالح ) وفى مطلع جمادى الأولى توافد إلى القاهرة رجال أعزاء من المهتمين بقضايا الإسلام والمسلمين في كافة بقاع الأرض هم أعضاء الهيئة التأسيسية للمجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة...


 المسلمون في أمريكا

إن للدعوة الإسلامية في بلاد المسلمين أهمية عظمى، حيث يعيش المسلم بإسلامه، فلا يرى غربة في دينه وبلده، ويتعلم عقيدته وعبادته وسلوكه وأحكام معاملاته. والدعوة الإسلامية في بلاد الكفر بين المسلمين المقيمين فيها والوافدين إليها إنما هي للمحافظة على رأس المال أي على المسلمين الذين يعيشون بها، فتعين المسلم ليحيا في بيته وزوجه بالإسلام، فلا تجرفهم تيارات الشهوات والشبهات لعلهم أن يبقوا بإسلامهم الذي اعتنقوه ، واقتنعت به أفئدتهم وقلوبهم.


 أمراض القلب

يقول الله عز وجل : (  أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا ) [الأنعام :122] . أي كان ميتًا فأحييناه بالإيمان .


 ثياب المحرم

عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أن رجلاً قال: يا رسول الله ما يلبس المحرم من الثياب. قال : (لا يلبس المحرم القمص ولا العمائم ولا السراويلات ولا البرانس ولا الخفاف. إلا أحد لا يجد نعلين فليلبس الخفين وليقطعهما أسفل الكعبين ولا يلبس من الثياب شيئًا به زعفران أو ورس ولا تنتقب المحرمة ولا تلبس القفازين ) . (متفق عليه).


 جمع القرآن - الحلقة الأخيرة

قال زيد بن ثابت الأنصاري أيضـًا : لما نسخنا الصحف في المصاحف فقدت آية من سورة الأحزاب كنت أسمع رسول اللَّه -صلى الله عليه وسلم- يقرأها لم أجدها عند أحد إلا مع خزيمة بن ثابت الأنصاري الذي جعل رسول اللَّه -صلى الله عليه وسلم- شهادته بشهادة رجلين: { من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا اللَّه عليه } [ الأحزاب : 23 ] ، فألحقناها  في سورتها في المصحف ...


 رسالة والرد عليها

وأخرج البخاري ومسلم عن عبد اللَّه بن عمرو بن العاص ، رضي اللَّه عنهما ، أن رسول اللَّه -صلى الله عليه وسلم- قال : (( أربع من كن فيه كان منافقـًا خالصـًا ، ومن كانت فيه خصلة منهن كانت فيه خصلة من النفاق حتى يدعها : إذا اؤتمن خان ، وإذا حدث كذب ، وإذا عاهد غدر ، وإذا خاصم فجر )) .


 رمضان شهر التقوى ...

الصيام من أكبر أسباب التقوى لأن فيه امتثال لأمر الله تعالى واجتناب لنهيه ، فمما اشتمل عليه من التقوى : أن الصائم يترك ما حرم الله عليه من الأكل والشرب والجماع ونحوها مما تميل إليه نفسه متقرباً بذلك إلى الله تعالى يرجو بتركها ثوابه فهذا من التقوى . ومنها : أن الصائم يدرب نفسه على مراقبة الله سبحانه فيترك ما تهوى نفسه مع قدرته عليه لعلمه باطلاع الله عليه . ومنها : أن الصوم يضيق مجارى الشيطان فإنه يجرى من ابن آدم مجرى الدم ، فبالصيام يضعف نفوذه وتقل منه المعاصى . ومنها : أن الصائم فى الغالب تكثر طاعته والطاعات من خصال التقوى . ومنها : أن الغنى إذا ذاق ألم الجوع أوجل له ذلك مواساة الفقير المعدم وهذا من خصال التقوى.


 رمضان وترويض الشهوات

يقول ابن القيم : وللصوم تأثير عجيب في حفظ الجوارح الظاهرة والقوى الباطنة وحمايتها من التخليط الجالب لها المواد الفاسدة التي إذا استولت عليها أفسدتها . إخوة الإسلام هيَّا نستقبلُ رمضان استقبال الفاتحين الخاشعين فَنُحِلَّه بيوتنا وقلوبنا وأبناءنا امتثالاً لأمر ربنا فتتهذب النفوسُ وتحيا القلوب وتنتشر الأخوة والمحبة وتندثر الفواحش والمنكرات . هيا إخوة الإسلام نفرح برمضان اليوم لنفرح به عند لقاء ربنا.


 سبيل المؤمنين

قال المزني : كنت عند الشافعى يوما فجاءه شيخ عليه لباس صوف وبيده عصا فلما رآه مهابه استوى جالساً وكان مستندا لاسطوانة فاستوى ثيابه فقال له: ما الحجة فى دين الله ؟ قال : كتابه ، قال : وماذا ؟ قال سنة نبيه . قال : وماذا ؟ قال اتفاق الأمة ، قال : من أين هذا الأخير ؟ أهو من كتاب الله ؟ فتدبر ساعة ساكتاً فقال له الشيخ : أجلتك ثلاثة أيام بلياليهن فإن جئت بآية وإلا فاعتزل الناس ، فمكث الشافعى ثلاثة أيام لا يخرج ، وخرج في اليوم الثالث بين الظهر والعصر وقد تغير لونه فجاءه الشيخ وسلم وجلس وقال حاجتى ...


 صحة القلب

خلق الله لكل إنسان قلباً واحداً وجعله سبباً لنجاته وهلكته فيقول سبحانه :{ يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم } وقال عن إبراهيم عليه السلام: { إذ جاء ربه بقلب سليم}. والقلب السليم هو يستمد منهجه من خالقه


 صلاة النافلة في البيوت

إن صلاة النافلة في البيوت قد ورد فيها أحاديث عن عدد من الصحابة الكرم - رضوان الله عليهم - بلغوا أكثر من خمسة عشر صاحبيًا وفي أكثر من عشرين كتابًا من كتب السنة ومدوناتها المشهورة ، نذكر منها غير الحديث المذكور . عن زيد بن ثابت - رضي الله عنه - أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال : ( صلاة أحدكم في بيته أفضل من صلاته في مسجدي هذا إلا المكتوبة ) .(رواه أبو داود) .


 كلمة وفاء

لقد تميز الشيخ: عبد الرزاق عفيفي عطية رحمه الله بسعة علمه، ومقدرته على الفهم الدقيق والاستنباط الواعي، والتمييز المستبصر، والالتزام بمنهج السلف الصالح النابع من القرآن الكريم والسنة المطهرة الصحيحة. ولقد كان الشيخ رحمه الله نائبًا لرئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء بالسعودية منذ تأسست عام 1391هـ، وظل نائبًا لها حتى توفي رحمه الله.


 لقاء الرئيس العام فضيلة الشيخ محمد صفوت نور الدين مع فضيلة الشيخ عبد المحسن العباد

نصيحتي لطلبة العلم أن يخلصوا لله في كل أمر ، وأن يبذلوا الجهد في سبيل تحصيل طلب العلم ، وأن يحرصوا أن يكون طلبهم على شيوخ يعول عليهم في طلب العلم ، وأن تكون عنايتهم بالكتب التي تعنى بالقرآن والسنة وآثار السلف الصالح ، وأن يعنوا بتقييد الفوائد والمسائل التي تمر عليهم ، وأن يكونوا دائمًا في مذاكرة مع زملائهم وفي قراءة مستمرة للكتب النافعة ، كما يجتهدوا أن يكونوا عاملين بالعلم وما يدعون إليه ، وأن يحرصوا على تعدية النفع للغير ليكونوا هداة مهتدين ، وأن تكون الدعوة إلى الله على بصيرة ...


 مواقيت الحج

عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : إن النبي -صلى الله عليه وسلم- وقت لأهل المدينة ذا الحليفة ولأهل الشام الجحفة ولأهل نجد قرن المنازل ولأهل اليمن يلملم هن لهن ولمن أتى عليهن من غير أهلهن لمن كان يريد الحج والعمرة فمن كان دونهن فمهله من حيث أنشأ حتى أهل مكة من مكة (متفق عليه) .


 نداء

إلى كل المسلمين من أهل البر والإحسان وإلى كل ذوي القلوب المتعلقة بالمساجد، تتوجه جماعة أنصار السنة المحمدية، والتي تأسست عام 1926 بهذا النداء...


 وجه القاهرة الفاطمي -الحلقة الأولى-

نسب الدولة الفاطمية: ينتسب الفاطميون الذين حكموا المغرب وثبتت دولتهم في مصر زمنـًا طويلاً إلى عبيد اللَّه بن ميمون القداح، والمحققون من أهل العلم على أنه دعيٌ في نسبته إلى جعفر الصادق نسبة كاذبة، وذلك لأمور عدة منها: أولاً: أن نسب الأشراف خاصة أولاد علي بن أبي طالب، رضي اللَّه عنه، معروف وإن التصق به كثير من الكذبة والدجالين. ثانيـًا: أن العزيز باللَّه صاحب مصر كتب كتابـًا للأموي صاحب الأندلس هجاه فيه ، فكتب إليه الأموي : ( أما بعد ؛ فإنك عرفتنا فهجوتنا ، ولو عرفناك لأجبناك ) ، فاشتد هذا على العزيز ، وأفحمه عن الجواب ؛ بما يدل على أنه دعيّ . ...


 وجه القاهرة الفاطمي-الحلقة الثانية

كان حديثنا في الشهر الماضي لمحة نكشف بها اللثام الذي أذهل الناس أحيانـًا فاغتروا بالوجه الفاطمي وهو قبيح، فظنوه حسنـًا، خاصة وقد ساعد على ذلك أمور منها: أولاً : النسبة المنتحلة التي ادعوها كذبـًا وزورًا من أنهم من نسل فاطمة بنت النبي-صلى الله عليه وسلم- ، فانتقل إليهم جانب من حب المسلمين - خاصة بمصر - لهذه العترة الطاهرة . ...


 ومضى رمضان

فماذا بعد أن مضى رمضان والله سبحانه وتعالى يقول : (وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ )[البقرة :185] أي أنه بعد العبادة عبادةٌ ، فإذا أفطرت لعذرٍ أيامًا من رمضان فأكمل عدة الأيام صيامًا . وإذا انقضى رمضان بأيامه فلا يكون في اليوم الذي يليه إلا عيد تكبير الله على هدايته وتوفيقه شكرًا لله على نعمة الصيام ونعمة العيد.


 أمثلة الأسرة في القرآن

الأمثلة للأسرة في القرآن كثيرة وعظيمة، والمعاني من وراء تلك الأمثلة تحتاج إلى أبحاث طويلة، فعلى المسلم أن يتدبر تلك الأمثلة ليأخذ منها العظات والعبر، ويستفيد منها الإيمان والعمل الصالح الذي يرشد العمل ويثلج الصدر، ويذهب الهم والغم، فمن الذي أصيب في ولده وبنيه كما أصيب إبراهيم ونوح ويعقوب، عليهم السلام، ومن لاقى من قومه المشاق كما لاقى موسى ونوح وإبراهيم، عليهم السلام، ومن كابد من المكايد ما كابد يوسف ويعقوب، عليهما السلام، فكل الأنبياء عانوا من كفر أقوامهم، لكنهم كذلك عانوا أصنافًا من المعاندة أو المكايد، بل والكفر من داخل البيوت من الأزواج والأبناء، بل والآباء، ومع ذلك كانت لهم المواقف الإيمانية الكريمة، ولسنا أغلى على الله من هؤلاء، ولا دعوتنا أوضح منهم، ولا لدينا من الإخلاص والتقوى كالتي لديهم، فلنقتدِ بهم في الحجة وبيانها، والدعوة والصبر عليها، والرضا بقضاء الله، والحرص على الصالحات من الأعمال .

شهر شعبان - يونية
خطيب الجمعة الأولى
فضيلة الشيخ / محمود مرسي
خطيب الجمعة الثـانية
فضيلة الشيخ / أحمد المراكبي
خطيب الجمعة الثالثة
فضيلة الشيخ / أحمد بدر
خطيب الجمعة الرابعة
فضيلة الشيخ / أحمد سليمان
خطيب الجمعة الخامسة
فضيلة الشيخ / محمد عبد الله مرسي

اجعلني صفحة البداية
أضفني إلى المفضلة

 
 
© جميع الحقوق محفوظة لمسجد التوحيد 2006 - 2012   برمجة: ميدل هوست   تصميم واستضافة:حلول سوفت